طبيب العيون أول العارفين بخباياها

 



يقولون «العيون نافذة تطل على الروح» ويمكنها أن تنبئ عن الكثير الذي يحدث داخل الأعضاء، لذلك يمكننا القول إن العيون أيضاً نافذة على صحة جسمك.


يقول الخبراء إنه حتى لو كان نظرك «ستة على ستة» عليك زيارة طبيب العيون، لكي تعرفي الكثير عن الشرايين والأوردة، دون اللجوء إلى الكاميرات والمختبرات أو الجراحة، ويمكن لطبيب العيون أن يكون أول من يكتشف السكري، أو ارتفاع ضغط الدم، أو الكوليستيرول، حيث يمكنه ملاحظة تلك البقع الصفر على أوعية شبكية العين الدموية.


وفيما يلي نعرض الإشارات والعلامات التي تظهر في العين، وتشير إلى حالات مرضية.


الشرايين ذات لون نحاسي أو فضي علامة على ارتفاع ضغط الدم 


نحو ?20 من مرضى ضغط الدم المرتفع لا يعرفون أنهم مصابون به، وعند زيارتهم طبيب العيون يمكنهم التأكد من ذلك، حيث يلاحظ طبيب العيون اللون الفضي أو النحاسي، ومن المعروف أن الكشف والعلاج المبكرين أفضل من الإهمال الذي قد يسبب تصلب الأوعية الدموية في شبكية العين وفي سائر أجزاء الجسم، فتزيد أخطار الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية.


شامة «وحمة» في الطبقة الداخلية للعين


قد تكون علامة على وجود «الورم القتامي» Melanoma، ونحن نعلم أن أشعة الشمس تمثل تدميراً للجلد والبشرة، وتضاعف أخطار الإصابة بالسرطان، ويظهر داخل بؤبؤ العين ارتفاع في السطح أو شامة أو وحمة في المنطقة الصبغية لشبكية العين، وتشخيص هذه الحالة في وقت مبكر أمر هام للتصدي لهذه الاضطرابات الخطيرة التي لا تكشف عن أي أعراض أخرى، لكنها تنتقل بسرعة إلى الأنسجة المحيطة بها.


رشح في الأوعية الدموية


هذا الرشح علامة على الإصابة بالسكري، فعندما يرتفع السكر في الدم يمكنه أن يسد الأوعية الدموية في شبكية العين أو يتلفها بمرور الوقت، فتضعف وتصبح مسامية Porous، ويمكن لطبيب العيون اكتشاف هذا التسرب (الرشح)، أو ملاحظة نمو أوعية دموية جديدة تحل محل الأوعية التي أصيبت بالضرر، ومن المعروف أن السكري له آثار خطيرة في العين بشكل عام، وقد يؤدي إلى العمى في الحالات الشديدة.


الالتهاب


الأمراض الخاصة بجهاز المناعة الذاتية Autoimmune Disease يمكنها أن تهاجم خلايا الجسم السليمة وأنسجته (بما في ذلك الموجودة في العيون) وهذا ما يؤدي إلى الالتهاب، وعند ملاحظة الطبيب لذلك فإن الاحتمالات تتراوح بين 30 و?50 بأن هذا المريض لديه نوع من الحالات المرضية المتصلة بجهاز المناعة الذاتية، مثل مرض الذئبة Lupus، أو التهاب  المفاصل الروماتيزمي، ومن الأعراض الأخرى الجفاف الشديد للعين.


البثرات الداخلية في العين


ظهور البثرات في بؤبؤ العين دليل على اعتلال الشبكية CSR الذي ينشأ بسبب الضغوط النفسية والعصبية، فتظهر هذه البثرات على شكل رشح، وهذه الحالة - للأسف - من الحالات التي يصعب تشخيصها، وأولى العلامات الظاهرة هي رؤية تشوبها غشاوة (زغللة)، وعلاج هذه الحالة يكون بوضع حد للضغوط النفسية والعصبية الزائدة، وإذا لم يفلح ذلك يتم العلاج بالليزر.


تورم الأوعية الدموية في بياض العين


علامة واضحة على الحساسية التي تسببها عوامل تنتقل عبر الهواء، مثل غبار الطلع (حبوب اللقاح) أو فراء الحيوانات أو ريشها، ويؤثر ذلك في العين، ومن الآليات (الميكانيزمات) التي تلجأ إليها العين إفراز الهستامين المضاد للالتهاب، وهذه العملية تؤدي إلى تورم السطح في العدسة العينية واحمرارها والإحساس بالحكة فيها، وهنا يمكنك مراجعة طبيبك بعد طبيب العيون.


فحوصات العيون


اختبار حدة الإبصار:


من خلاله يمكنك معرفة قصر النظر أو طوله، ودرجة حدة الإبصار في كلتا العينين، لتحديد مقاس النظارات أو العدسات إذا لزم الأمر.


 قياس الضغط:


عندما تتراكم السوائل في العين تسبب ضغطاً مؤذياً، وهي حالة الغلوكوما Gloucoma، ويتم الكشف عنها بهذا الاختبار.


اختبار اتساع العين:


لكي يتمكن الطبيب من رؤية ما يحدث داخل العين يحتاج إلى تكبير مساحة حدقة العين باستخدام بضع نقاط من القطرة الخاصة التي تسبب تغييماً في الرؤية لفترة قصيرة، ويقوم بعض أطباء العيون حالياً باستخدام كاميرا خاصة، ولكن التوسيع مايزال أفضل الإجراءات كي يرى الطبيب كل التفاصيل داخل العين.


اختبار المصباح:


يستخدم طبيب العيون الضوء الساطع مع الميكروسكوب لفحص قرنية العين، وقزحيتها والشبكية لاكتشاف الأنسجة الغريبة.


من هم خبراء العيون؟


1 - طبيب العيون هو الطبيب الذي درس الطب وتخصص في طب العيون، وعادة يكون طبيباً وجراحاً للعيون، ويمكنه إجراء عمليات المياه الزرقاء، ويفحص العين والإبصار، ويمارس جراحات الليزر وغيرها.


2 - اختصاصي قياس وبصريات يستطيع إجراء اختبارات طول النظر أو قصره، ويحدد درجة الإبصار، ويصف النظارات أو العدسات المطلوبة.

أخبار ذات صلة