A New Fashion Decade at Balmain

يعتبر عرض Balmain دائماً من العروض التي ننتظرها بشغف كبير، حيث عوّدنا أوليفييه روستينغ على تصاميمه الدراماتيكية القوية التي تجعل كل سيدة تتمنى أن ترتديها.
وقرر أخيراً أن يقدم مجموعة أكثر ليونة وتصاميم أقل دراماتيكية من دون أن يبتعد عن أسلوب الغرانج وعن طابع بالمان الشهير، فغابت ملابس المحاربات عن خشبة العرض لتحلّ مكانها تصاميم عصرية بامتياز، برزت فيها على وجه الخصوص، طبقات الكشكش العريضة التي أضفت روحاً ديناميكية واضحة على التشكيلة، ولمسة أنثوية حازت إعجاب الجميع.
وفيما يتعلق بالتصاميم بحدّ ذاتها، فقد أرادها أوليفييه بمثابة احتفال كبير بحقبة زمنية جديدة، ولهذا رأينا فيها الكثير من التصاميم التي تليق بالمساء ومناسباته المختلفة، واختار المصمم اللونين الأبيض والأسود من جديد ليكونا نقطة التركيز في التشكيلة، مضيفاً إليهما أفكاراً تألقت بإضافات من الأحمر، النيلي، والفضي، وبقيت اللمسات الدارماتيكية التي اشتهر بها حاضرة في كل التصاميم: قصات منحوتة تتخذ شكل القوام وتظهره بأسلوب يمزج بين الجرأة والأنوثة، مع أقمشة شبكية تتطلب جرأة كبيرة من المراة لكي ترتديها، الكثير من الريش والشراشيب والجلود، فضلاً عن الأنماط الهندسية التي زيّنت الكثير من إبداعاته وأضفت عليها طابعاً قوياً حاداً.