lana magazine logo
advertising picture
  رئيس التحرير: يوسف الرفاعي

ما الأطعمة التي تزيد من الرغبة الجنسية؟

خاص «لنا»  -  ترجمة أحمد عبدالعزيز

السؤال الأساسي في هذا الموضوع هو: هل يؤثر النظام الغذائي في حياتنا الجنسية؟

الإجابة تكمن في خصائص نظامنا الغذائي الذي يؤثر في كل شيء فينا، فهو الذي يحدد مستوى الطاقة لدينا، وتكوين أجسامنا وقوتها وقدرتها على التحمل، والإدراك العقلي، ورائحة أجسامنا ومزاجنا، ودافعنا الجنسي، وعادات نومنا وحيويتنا الشاملة، ويمكننا القول إن صحة كل كائن حي ورفاهيته تعتمد بشكل كبير على غذائه ونوعيته، فعندما تتناولين الطعام الرديء والوجبات السريعة والمصنعة ينتج جسمك المزيد من الدهون، وتنخفض معدلات طاقتك وتتدهور حدة ذهنك، وإذا استمرت تغذيتك على حالها المتدني، من حيث النوعية، فإن المشكلات الصحية والأمراض المزمنة ستتوفر لها فرص الحدوث، والتأثير في كل جوانب الحياة، بما في ذلك الحياة الجنسية.

ذكرت بحوث كثيرة أن واحداً من أسباب العجز الجنسي لدى الرجال هو انسداد الشرايين، الذي لا يتيح تدفق الدم فيها بشكل طبيعي، حتى النساء لا يتمتعن بالمعاشرة الزوجية إذا كانت هناك مشكلات في الشرايين، وقد توصلت الأبحاث والدراسات إلى أن الزوجات والأزواج الغارقين في تناول الأطعمة السريعة، مثل الهمبورغر والمقليات المغمورة في الدهون بشكل منتظم، لا يستمتعون بالعلاقات الحميمة.

لا شك أن مقولة: «أنت ما تأكلينه» صحيحة، لأن ما نتناوله من أطعمة يحدد تركيب أغشية خلايانا، وتكوين نخاع العظم، والدم والهرمونات، بحيث يمكننا القول: إن أجسامنا مصنوعة - حرفياً - مما نأكله.

إذا عرفت أن 300 مليار خلية يعاد تكوينها كل يوم، فنحن إذاً مسؤولون عن كل ما يؤثر في أجسامنا، ويشكل صورتنا الذاتية بما نحصل عليه من غذاء يومياً.

وقد ثبت، بما لا يدع مجالاً للشك، أن من يواظبون على تناول الأطعمة الطازجة والنيئة وذات المنشأ العضوي هم عموماً أكثر لياقة وأقوى صحة، وأسعد حالاً في المعاشرة الزوجية، وخاصة من ناحية المزاج النفسي، والشهية المتوازنة للعلاقة الحميمة، وهناك أمر آخر توصلت إليه الأبحاث والدراسات، وهو أن من يكثرون من تناول الفواكه الطازجة والخضراوات كالنباتيين، ويتناولون الأغذية الكاملة، يتمتعون بأجسام ذات رائحة ذكية، ويستمتعون بالعلاقات الحميمة بشكل أفضل.

وهنا تظهر أهمية تناول الأناناس والكيوي والبرقوق والبرتقال والليمون والبقدونس والنعناع والشاي الأخضر، بدلاً من اللحوم والثوم والبصل ومنتجات الألبان، فعلى الرغم من أن الأخيرة لها قيمة غذائية عالية إلا أنها تسبب روائح غير مستحبة.

خلاصة القول هنا: إنك إذا كنت أكثر نشاطاً بدنياً، والتزاماً بالتغذية الصحية الطبيعية صارت حياتك الزوجية الحميمة أسعد.

أفضل الأطعمة التي تفتح شهية المرأة للعلاقات الحميمة

المسألة ليست تنبؤات أو استنتاجات سحرية بأن هذا الطعام أو ذاك له خواص مشجعة على العلاقة الحميمة، وإنما الأمر يتعلق بأن الأطعمة التي سنعرضها فيها خصائص ومغذيات تؤثر في الجسم والدماغ، فتنتظم هرمونات الجنس، وتجعل الدورة الدموية في أوج نشاطها وتدفقها، ليس لأن فيها قوى سحرية خارقة، ولكن لأهميتها الصحية، فإذا توفرت لك هذه المغذيات بشكل كافٍ فإن جسمك سيستفيد منها، وصحتك سوف تكون في أفضل حالاتها.

ونقدم لك هنا مجموعة من الأغذية التي تنشط الرغبة في العلاقات الزوجية الحميمة، وتبعدك عن النفور منها، وتدعم النشاط الهرموني.

الموز

الموز غني بالطاقة، وهو مصدر للألياف الغذائية وڤيتامين C والبوتاسيوم والمنجنيز، ومصدر جيد لڤيتامين B-Complex والريبوفلافين، وهي مادة هامة وحيوية لتحويل كل أنواع السكر إلى طاقة، وتساعد على صنع هرمونات الجنس، مثل Testosterone، والموز غني بالبروميلين Bromelain، وهو إنزيم يقوي الرغبة الجنسية، ويقوي عزم الرجال، لذلك كله يعتبر الموز مساعداً على إذكاء الرومانسية بين الزوجين.

الشوكولاتة الداكنة

إذا كانت الشوكولاتة جزءاً هاماً من الهدايا التي يتبادلها العشاق والمحبون، فذلك لأنها تحتوي على الفينيل ثيلامين Phenylethylamine، وهي مادة كيميائية تسبب السرور والانشراح، والشوكولاتة الأفضل هنا هي النوع الداكن الذي يحتوي على ٪70 على الأقل من الكاكاو، ومحتواها قليل من السكر والدهون الحيوانية، كما أن الشوكولاتة الداكنة مصدر لمضادات الأكسدة التي تحافظ على أجهزة المناعة والدفاع، فتحقق الصحة والحيوية للجسم بشكل عام، وتجعله في حالة أكثر استعداداً للعلاقات الحميمة.

الزنجبيل

الزنجبيل له خواص علاجية رائعة، فضلاً عن أنه ينشط الدورة الدموية ويلطف أوعيتها، حتى تنقل الدم بسهولة ويسر إلى جميع أجزاء الجسم، ويقاوم الالتهاب وينظم سكر الدم، فيحافظ على صحة الجسم بشكل عام.

الأڤوكادو

الأڤوكادو غني بڤيتامينات K, C وبالألياف الغذائية، ويحتوي على معادن وأحماض أمينية وعلى حمض الفوليك الذي يساعد على التمثيل الغذائي للبروتينات، لكي يستفيد الجسم من الطاقة التي يولدها، والدهون الموجودة في الأڤوكادو أحادية عديمة التشبع، كذلك يحتوي على ڤيتامين B6 الذي يزيد إنتاج الهرمونات الذكرية والأنثوية، وعلى ڤيتامين E، وهو مضاد للأكسدة، يحمي الجسم ويزيد الطاقة.

اللوز

يعتقد أن رائحة اللوز تثير عاطفة المرأة، واللوز غني بالكالسيوم وڤيتامين E، ومصدر للبروتين والبوتاسيوم والمغنيسيوم والفسفور، وعموماً معظم المكسرات، كالجوز وجوز البرازيل والفول السوداني، مليئة بالمغذيات التي تحافظ على الصحة وتعزز الرغبة في العلاقات الحميمة، وتحتوي على الزنك والفسفور، ولكن يجب الحذر من زيادة استهلاكها، لأنها عالية من حيث السعرات الحرارية.

اقرأ أيضا

macadamia 300x250