lana magazine logo
advertising picture
  رئيس التحرير: يوسف الرفاعي

بائعات هوى يستغللن «الشبكة العنكبوتية» ... لبيع الرذيلة داخل وخارج الكويت


وجد بائعات الهوى من داخل الكويت وخارجها ضالتهن في الفضاء الإلكتروني الواسع، واستغللن بعض التطبيقات والبرامج الحديثة في إغواء وجذب المعجبين مقابل المال، لاسيما المراهقين في دول الخليج!

فبكل «قلة أدب» وعلى مرأى من الجميع بلا رادعٍ أو خوف من الوقوع تحت طائلة المساءلة القانونية، لجأ بعض الوافدات إلى تقديم أنفسهن واستعراض مفاتنهن عبر أحد التطبيقات في الهواتف الذكية من أجل بيع الرذيلة.

وبرصد هذه التطبيقات، تبين أنها تحمل أسماء «بيقو لايف»، «وبيرسكب»، حيث يجد المتردد عليها وباتصال مباشر سيلاً من الفاتنات... مثل إنجل، وليفي، وسالي، يقدمن مشاهد فاضحة من داخل الكويت، وتحديداً في مناطق السالمية والجهراء وغالبيتهن من جنسيات أجنبية، حيث يستقبلن أرقام المعجبين، ومنهن من تقوم بعرض «جماعي» هي وصديقاتها ليبقى الاختيار للمشاهد من داخل الكويت أيضاً ودول الخليج ليقوم بتحديد موعد معهن لاحقاً، ومنهن من تقوم بنشر مكان مسكنها لتستقبل الزبائن وفق عرض سعر يتفق عليه الاثنان معاً!، بحسب ما نشر في "جريدة الراي الكويتية".

وبحسب مصادر أمنية فإنه من السهل جداً للمراهقين وغيرهم الوصول إلى بائعات الهوى، بل وصل الأمر إلى قيام المعجب ذاته بعرض صورته على من يقع عليها الاختيار، ويطلب منها القيام بأمور عدة على مرأى من المتابعين، وبعدها يتخذ قراره إن راق له الأمر.

وكشفت مصادر أمنية في إدارة الجرائم الالكترونية بأن «القانون يلاحق من يقوم بمثل هذه الممارسات السلبية ومن ثم ضبطه وإحالته إلى الجهات الأمنية وتسجيل قضية بحقه سواء كان فعله تحريضاً على الفسق والفجور، أو مخالفة للآداب العامة»، مبيناً أن «عقوبة من ترفع ضده هذه القضايا تصل إلى الحبس لمدة 5 سنوات والإبعاد».

advertising picture

اقرأ أيضا