lana magazine logo
advertising picture
  رئيس التحرير: يوسف الرفاعي

عالم الألوان يزيّن عينيك بإشراق وإبداع!

في الماضي، كنا دوماً نلجأ إلى خدعة بسيطة وآمنة فيما تتعلق بماكياج عيوننا، من خلال فرد لون ناعم على الجفون، ومن ثم تحديد العيون بالـ «آي لاينر» أو التلوين في الداخل.

وفي الحقيقة، لم يعد الأمر بهذه السهولة فيما يتعلق بمكياجنا، وخصوصاً للربيع الذي يحثنا على تجربة كل ما هو جريء وعصري ومتمرد وزاهٍ.

فقد شعرنا بأن مدارج عروض الأزياء تبدو وكأنها احتفال بالنساء، بالتفرد، وحرية التعبير، فيما يتعلق بالماكياج هذا يعني أن الظلال كانت زاهية وصارخة ومتعددة في الإطلالة الواحدة.

نعم، انتقلت صيحة الطبقية اللونية من الملابس إلى العيون هذا الموسم، ولكنها أتت بألوان حيوية غير متوقعة على الإطلاق، أو بألوان الباستيل الأنثوية المتداخلة والملطخة، هاتان الصيحتان هما سيدتا الموقف راهناً.

الطبقية اللونية على الجفون: حين يأتي الأمر إلى الألوان، فالعيون هي سيدة الموقف، فخبراء الماكياج مزجوا طبقات من الألوان الجريئة على الجفون وحولهما بتفرّد شديد.

الآن وأكثر من أي وقت مضى، يتمحور المكياج حول الاستمتاع بالألوان، وفيما الكثير من الألوان كانت زاهية للغاية، فإن ثمة الكثير من الخيارات التي يمكن ترجمتها على المرأة العادية بما فيها الـ «آي لاينر» الفوشيا مع الظلال الزهرية على مدرج «أوسكار دي لا رنتا»، والـ «آي لاينر» السفلي المتضارب لدى علامة Byblos.

الباستيل الملطخ: اختار خبراء الماكياج أنعم الألوان وأكثرها أنوثة من الليلكي إلى الأزرق الطفولي والمشمشي وقاموا بتطبيقها بطريقة غير مرتبة أو حتى ملطخة حول العينين لتمنحك تأثيراً جريئاً بدلاً من ذبذبات الرومانسية التي عادة ما تحوم حول هذه الألوان.

advertising picture

اقرأ أيضا